Ad

الإسعافات الأولية عند الإصابة بالجلطة الدماغية

الجلطة الدماغية هي حالة طبية طارئة، مخاطرها كثيرة وقد تؤدي إلى الموت، ولكن تزيد الإسعافات الأولية من فرصة نجاة أكبر للشخص المصاب.
وبالمقال التالي سنوضح بالتفصيل أهم الإسعافات الأولية التي يجب اتباعها عند الإصابة بالجلطة الدماغية.

أعراض الجلطة الدماغية.

أعراض الجلطة الدماغية.

من أعراض الجلطة الواضحة والشائعة:

  • ضعف أو تدلي في جانب واحد من الوجه
  • تلعثم وكلام غير واضح أو يصعب فهمه
  • ضعف وتنميل في جانب واحد من الجسم
  • مشاكل في الرؤية تؤثر على عين واحدة أو كلتا العينين
  • صعوبة التحدث أو فهم الكلام
  • فقدان التوازن
  • صداع شديد ودوخة مفاجئة
  • فقدان الوعي
    إذا استمرت الأعراض لبضع دقائق أو حتى لساعات، يجب عليك بصورة ضرورية الاتصال بالإسعاف فورًا والتوجه إلى الطبيب بشكل طارئ. قد تكون هذه الأعراض علامة على حدوث سكتة دماغية صغيرة أو يمكن أن تكون تحذيرًا من حدوث سكتة دماغية كبيرة في المستقبل.

عوامل الخطر

تزيد العوامل التالية من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية:

  • ضغط دم مرتفع
  • السمنة
  • التاريخ المرضي أو العائلي للسكتة الدماغية
  • داء السكري
  • أمراض القلب
  • التدخين
    يزداد خطر الإصابة بالجلطة الدماغية مع تقدم العمر، ولكن لوحظ في “مراكز السيطرة على الأمراض- CDC” أنه في عام 2009 كان أكثر من ثلث الأشخاص الذين تلقوا علاجًا في المستشفى للجلطة دماغية تقل أعمارهم عن 65 عامًا، بل ويمكن أن تؤثر الجلطات الدماغية أيضًا على الأطفال.

الإسعافات الأولية عند الإصابة بالجلطة الدماغية

اكتشاف علامات الجلطة الدماغية ومعرفة ما يجب القيام به بعد ذلك يمكن أن ينقذ حياتك أو حياة الشخص المصاب لأن كل ثانية بعد الجلطة الدماغية يموت بها جزء من المخ نتيجة لنقص الأكسيجين. وفيما يلي بعض الخطوات الهامة التي يجب اتباعها:

الخطوة الأولى: الاتصال بالإسعاف

التعرف على علامات السكتة الدماغية كما ذكرناها من قبل:
الوجه: هل تغير وجه الشخص؟ هل الفم يتدلى من جانب واحد؟ هل ابتسامتهم مستقيمة أم غير مستقيمة؟
الذراعين: هل يمكنه رفع كلا الذراعين أم تنجرف أحداهما إلى أسفل؟
الكلام: هل يمكن للشخص أن يكرر جملة بسيطة؟ هل كلامهم غير واضح؟
إذا كانت الإجابة على أي مما سبق بنعم، فاتصل فورًا بالاسعاف.

الخطوة الثانية: تأكد ممن سلامتك وسلامة الشخص المصاب

بعد الاتصال بالإسعاف يجب عليك اتباع التعليمات الآتية:

  • ابق هادئا.
  • تأكد من أمان المنطقة المحيطة وعدم وجود خطر على الشخص مثل المركبات المتحركة أو مكان عالِ.
  • تحدث مع الشخص واسأله عن أسمه أو أي أسئلة أخرى لمعرفة مدى استجابته، إذا لم يتمكن من التحدث، فاطلب منه الضغط على يدك ردًا على الأسئلة.
  • إذا لم يستجب الشخص بأي طريقة فمن المحتمل أن يكون فاقدًا للوعي وسنذكر لك لاحقًا الطريقة المثلى للتعامل معه.
  • إذا كان الشخص واعيًا: ضعه برفق في وضع مريح أو بوضع الإفاقة.
  • بعد الإنتهاء من وضعية المصاب الصحيحة قم بفك أي ملابس ضيقة مثل أطواق القميص أو الأوشحة.
  • إذا كان الجو باردًا فاستخدم بطانية أو معطفًا لإبقاء المصاب دافئًا.
  • تأكد من تنفسه بصورة صحيحة، وعدم وجود شئ بمجرى التنفس لديه.
  • إذا كانت هناك أشياء أو مواد في الفم قد تعيق التنفس، مثل القيء ضع الشخص على جانبه في وضع الإفاقة (انظر أدناه).
  • طمأن الشخص وأخبره أن المساعدة في الطريق.
  • لا تعطيه أي طعام أو سوائل.
  • لاحظ أعراض الشخص وابحث عن أي تغيرات في الحالة، من المهم إعطاء موظفي الطوارئ أكبر قدر ممكن من المعلومات حول الموقف.
  • حاول أن تتذكر الوقت الذي بدأت فيه الأعراض، انظر إلى الساعة إن أمكن عند حدوث أي تغيير، حيث يصعب تقدير مرور الوقت عندما تكون في موقف مرهق.
  • إذا كان الشخص فاقدًا للوعي انقلهم إلى وضع الإفاقة (انظر أدناه).
  • مراقبة مجرى الهواء والتنفس. ارفع ذقن الشخص وأمِل رأسه قليلاً للخلف، وانتظر لترى ما إذا كان صدرهم يتحرك أم لا، واستمع لأصوات التنفس وضع خدك على فم المصاب وحاول أن تشعر بأنفاسه إذا لم تكن هناك علامات على التنفس، فابدأ في الإنعاش القلبي الرئوي.

الخطوة الثالثة: ضع المصاب بوضع الإفاقة

“وضع الإفاقة- recovery position” هو الوضع الأمثل لوضع الشخص المصاب أو الغير واعي به لحين وصول الإسعاف ويكون عن طريق وضع الشخص على جانبه ورأسه وأكتافه مرفوعة قليلاً ومدعومة بوسادة أو قطعة من الملابس.
لفعل هذا:
اركع بجانبه وخذ الذراع الأبعد وضعها في الناحية الأخرى لجسمه.
ضع الذراع الأخرى على صدر الشخص.
يجب أن تظل الساق الأقرب مستقيمة.
اثنِ ركبته الأخرى.
ادعم رأس ورقبة المصاب ولفه على جانبه، بحيث تكون ساقه السفلى مستقيمة والساق العلوية مثنية عند الركبة.
عند ملامسة الركبة للأرض. قم بإمالة رأسه قليلاً للأمام وللأسفل حتى يُصرف أي قيء في مجرى الهواء.

وضع الإفاقة

وضع الإفاقة


الإنعاش القلبي الرئوي- CPR

إذا لاحظت عدم تنفس الشخص بصورة صحيحة فقم بإجراء “الإنعاش القلبي الرئوي (CPR)”. الإنعاش القلبي الرئوي هو تقنية منقذة للحياة يمكن إجراؤها لمساعدة الأشخاص الذين توقف تنفسهم وضربات قلبهم. إذا كان الشخص المصاب بالجلطة دماغية لا يتنفس، فإن إجراء الإنعاش القلبي الرئوي حتى وصول الإسعاف قد ينقذ حياته.
بالنسبة للأشخاص الذين لم يتلقوا تدريبًا على الإنعاش القلبي الرئوي، توصي “جمعية القلب الأمريكية-AHA” ببدء الإنعاش القلبي الرئوي للمراهقين والبالغين عن طريق الضغط بقوة وبسرعة في منتصف الصدر.
أما بالنسبة للأشخاص الذين تلقوا تدريبًا ولديهم واقي الفم يكون الإنعاش عن طريق ضغطات عالية وقوية على الصدر وإعطاء أنفاس إنقاذ بمعدل نفسين لكل 30 ضغطة. وإذا لم يكن لديهم واقي للفم، فيجب عليهم الضغط فقط.

أهمية الإسعافات الأولية عند الإصابة بالجلطة الدماغية

لا يستغرق الأمر سوى دقائق حتى تبدأ خلايا الدماغ في الموت عند الإصابة بالجلطة، ولكن ينخفض ​​خطر الإعاقة أو الموت إذا تم اتباع الإسعافات الأولية والاتصال بالإسعاف.

أيضًا تناول أدوية مذيبة الجلطات في غضون 4.5 ساعات من حدوث الجلطة يمكن أن يساعد في تجنب مخاطرها وفقًا لإرشادات جمعية القلب الأمريكية (AHA) والجمعية الأمريكية للجلطة الدماغية (ASA).
من الصعب التنبؤ بمستقبل الناجين من الجلطة الدماغية لأنها تعتمد على أشياء كثيرة منها سرعة العلاج، لذلك لا تتردد في الحصول على مساعدة الطوارئ عند أول علامة على الإصابة بالجلطة الدماغية.
أما بالنسبة للتعافي بعد الجلطة الدماغية، فقد تؤدي الحالات الطبية الأخرى مثل أمراض القلب والسكري والجلطات الدموية القلبية إلى تعقيد وإطالة فترة التعافي من الجلطة الدماغية. تعد المشاركة في عملية إعادة التأهيل أيضًا مفتاحًا لاستعادة القدرة على الحركة والمهارات الحركية والكلام الطبيعي. أخيرًا، كما هو الحال مع أي مرض خطير فإن الموقف الإيجابي ونظام الدعم المشجع والرعاية سيقطعان شوطًا طويلاً في المساعدة على التعافي.

المصادر:

1- health line
2- medical news today
3- mayo clinic
4- red cross
اقرأ أيضًا: هل يعتبر ألم الرقبة مؤشر خطر؟

سعدنا بزيارتك، جميع مقالات الموقع هي ملك موقع الأكاديمية بوست ولا يحق لأي شخص أو جهة استخدامها دون الإشارة إليها كمصدر. تعمل إدارة الموقع على إدارة عملية كتابة المحتوى العلمي دون تدخل مباشر في أسلوب الكاتب، مما يحمل الكاتب المسؤولية عن مدى دقة وسلامة ما يكتب.


صحة طب

User Avatar

Yara Mokhtar

أدرس الطب الرياضي وإصابات الملاعب وأحاول تبسيط المعلومات الطبية للعامة. مهتمة بالموسيقى والقراءة والرسم.


عدد مقالات الكاتب : 44
الملف الشخصي للكاتب :

مقالات مقترحة

التعليقات :

اترك تعليق