Ad
هذه المقالة هي الجزء 10 من 10 في سلسلة تعلم كيف تلعب الشطرنج للمبتدئين

يحظى الشطرنج بالكثير من الأحداث الحافلة، بداية من اختراعه وتسميته بالاسم الذي نعرفه حاليًا على يد العرب في القرن ال 600 بعد الميلاد، ومرورًا على تطوره واختراع قواعده، وليس انتهاءً بسيطرة أساطير وأبطال الشطرنج الذين عهدناهم تعلقنا بهم بدايةً من بول ميرفي ووصولًا إلى جاري كاسباروف وماجنس كارلسن.

في هذا المقال، سنتناول أهم ستة أحداث “أرى” أنها أثرت في تاريخ الشطرنج.

الوزير المجنون

تاريخ الشطرنج
The queen

بحلول الألفية الثانية، حدثت تغيرات جذرية في الشطرنج وقواعده. أصبحت للبيادق القدرة على التحرك مربعين إلى الأمام في حركتها الأولى. كما انتشرت تركيبة اللون الفاتح والداكن المعتادة في الشطرنج. لكن التغير الثوري في قواعد اللعبة كان يتعلق بالملكة، أو بالوزير كما نسميه في عالمنا العربي.

في عام 1450، حصل هذا التغيير الثوري. أراد بعض اللاعبين أن يجعلوا اللعبة أكثر حماسًا، فماذا فعلوا؟ بالتأكيد أزالوا القيود التي تكبل الملكة. حركة الملكة -الوزير- كانت عبارة عن حركة قطرية واحدة وهذا ما لا يتمناه أي لاعب للشطرنج. تغيرت هذه القاعدة وأصبحت للملكة حرية الحركة في جميع الاتجاهات. الحركة التي نعرفها اليوم، الحركة التي تجمع بين حركتي القلعة والفيل والتي تعطي للملكة هيبتها وتجعلها أقوى قطعة على الرقعة. [1]

الشطرنج والوقت

تاريخ الشطرنج
Time in chess

دعني أسألك سؤالًا: ما متوسط المدة التي قد يقضيها لاعب الشطرنج في الدور الكلاسيكي؟ ساعة؟ ساعتين؟ ثلاثُ ساعات؟ كلها إجابات منطقية، ولكنها لا تقارن بالأربعة عشرة ساعة التي كان يقضيها اللاعبون في أدوراهم في بدايات القرن التاسع عشر. مع ستينيات ذلك القرن، أتى الحل النهائي، ساعات الشطرنج.

في 1861، تم تقديم الساعات الزجاجية إلى اللعبة، وظل الأمر في تطور ملحوظ إلى أن وصل إلى الساعات الإلكترونية في 1964. هذه الساعات دقيقة لدرجة تسمح للاعبين بأن يلعبوا في الشطرنج الخاطف والبوليت والذين يلعبان في أوقات صغيرة جدًا؛ 3 دقائق ودقيقة على الترتيب.

وبسبب ارتفاع أسعار تلك الساعات، تم إتاحة الكثير من التطبيقات على الهواتف الذكية والتي توفر نظام الساعات في الشطرنج وبالمجان. [1]

أول بطل عالم في الشطرنج

بعد الفوز على الأستاذ البولندي الكبير يوهانس زوكيرتور، توُج النمساوي الأمريكي ويليام ستاينتز بأول بطولة عالم رسمية في تاريخ الشطرنج عام 1886.

لم تأت هذه البطولة من فراغ، فبعد أن تعرف أن سبب تسمية ويليام ستاينتز ب”أبو الشطرنج الحديث”، ستتأكد من استحقاقه لهذا الإنجاز الغير مسبوق. ساهم ستاينتز في تطوير الشطرنج، وبالأخص أسلوب لعبه، فقبل مباراته مع زوكيرتور بثلاثة سنوات، استحدث بطلنا أسلوب لعب موقفي لا يقهر.

أصبح يهتم بمواقع قطعه وبناء جيش من القطع يضمن له الفوز عن طريق استغلال أقصى قدرات قطعه بوضعها في الأماكن الصحيحة. اهتم بالبناء البيدقي، وميزة الفيلين، ومربعات الأحصنة الضعيفة، وكل هذا سبق وذكرناه في المقالات السابقة.

اتُهم بالأسلوب الممل، ولكن سرعان ما انتهج الكثيرون طريقة لعبه التي تعتمد على الاستراتيجية واللعب على المواقف بعد أن أثبت هذا الأسلوب فعاليته. [1]

أمريكا ضد السوفييت: فيشر ضد سباسكي

لم تكن هذه المباراة مجرد تنافس على رقعة الشطرنج، بل كانت ضمن سباق الحرب الباردة التي نشبت بين القوتين الأعظم في العالم وقتها، الولايات المتحدة والاتحاد السوفييتي. كانت هذه المباراة محط أنظار العالم عمومًا وعاشقي الشطرنج خصوصًا. ولمعرفة المزيد عما وراء الكواليس، ننصحك عزيزي القارئ بمشاهدة فيلم Pawn sacrifice.

على أية حال، لم يتعلم بوبي فيشر قواعد الشطرنج قبل سن السادسة، ولم ينل لقب “الأستاذ الكبير”، وهو أكبر لقب في الشطرنج، قبل الخامسة عشرة من عمره ليصبح بذلك أصغر من يحمل هذا اللقب وقتها.

بعد مباراة دامت لأكثر من 20 جولة، وحدث بها الكثير من الإثارة مثل عدم حضور فيشر لأول جولة في المباراة، تمكن اللاعب والرمز الشطرنجي الأمريكي، بوبي فيشر، من هزيمة بوريس سباسكي في سباق النفس الطويل هذا بنتيجة 12.5: 8.5، وقتها وصل فيشر لقمة عطاءه وأبهر العالم بأسلوبه الفريد ليصبح أشهر لاعب شطرنج أمريكي، ومن أشهر اللاعبين في تاريخ اللعبة، وأفضل لاعب شطرنج على مر التاريخ من وجهة نظر الكثيرين. [2]

عصر الذكاء الاصطناعي

كنا قد تحدثنا في هذا المقال عن الصراع بين الإنسان والآلة وعن تفاصيل هزيمة حاسوب IBM ديب بلو لبطل العالم في الشطرنج وقتها، جاري كاسباروف.

هذا الحدث زعزع الوسط الشطرنجي وقتها وأنذر بانتهاء سيطرة البشر وبداية حقبة جديدة من استيلاء الآلة والحواسيب على عرش الشطرنج.

في عام 1989، طورت شركة IBM حاسوبًا لينافس بطل العالم وقتها جاري كاسباروف ويهزمه. ذلك بعد أن قال كاسباروف: “لا يزال هناك طريق طويل لنقطعه قبل أن يصبح الإنسان في أفضل أيامه غير قادر على هزيمة أفضل جهاز كمبيوتر.”

وبالفعل، في أول مواجهتين بين كاسباروف والكمبيوتر ديب بلو، تمكن كاسباروف من هزيمته في المباراة الأولى التي تكونت من 6 أدوار، كما هزم بطل العالم الحاسوب ديب بلو مرة أخرى عام 1996، لكن في 1997 كانت المفاجأة؛ هزم ديب بلو بطل العالم. طورت الشركة الحاسوب وجعلته قادرًا على حساب 200 مليون موقف شطرنجي في الثانية فاستطاع هزيمة كاسباروف بنتيجة 3.5 – 2.5.

في عصرنا الحالي، أصبحت الحواسيب لا تقهر. ديب بلو الذي هزم كاسباروف لا يستطيع الصمود أمام حواسيب اليوم ولا أمام الذكاء الاصطناعي. [3]

هيمنة ماجنس كارلسن

ماجنس كارلسن هو اللاعب الأعلى تصنيفًا في التاريخ وبالنسبة للكثيرين هو أفضل لاعب في تاريخ الشطرنج. هذا العبقري الأنيق استولى على عالم الشطرنج منذ 2013. إلى الآن، لا يوجد أحد قريب من مستواه. من الطبيعي أن تتقلب مستويات اللاعبين مثل أمواج البحر، ولكن كارلسن لا تنطبق عليه تلك القاعدة.

في 2013، استطاع ماجنس هزيمة بطل العالم فيشواناثان أناند بأسلوبه الهادئ وفهمه العميق للشطرنج. في أية بطولة يكون هو المرشح الأساسي للفوز بها. يتميز كارلسن بالتنوع والابتكار وإخراج الخصوم من تحضيراتهم الطبيعية ليلدغهم بتكتيكاته الخاصة ولعبه الذي يعتمد على المواقف. حساباته غير طبيعية وقدرته على الدفاع لا نظير لها.

تنتظر كارلسن مواجهة على بطولة العالم في شهر نوفمبر من العالم الحالي 2021 أمام الفائز ببطولة المرشحين، الروسي إيان نيبومنياتشي، لكن من غير المرجح أن يُهزم ماجنس. [1]

المصادر:

1- Chess.com
2- BBC
3- Chessbase

سعدنا بزيارتك، جميع مقالات الموقع هي ملك موقع الأكاديمية بوست ولا يحق لأي شخص أو جهة استخدامها دون الإشارة إليها كمصدر. تعمل إدارة الموقع على إدارة عملية كتابة المحتوى العلمي دون تدخل مباشر في أسلوب الكاتب، مما يحمل الكاتب المسؤولية عن مدى دقة وسلامة ما يكتب.


فكر تعليم

User Avatar

Ahmed Safwat Salah Al-Din

طالب كيمياء، محب للعلوم والبحث العلمي، وكذلك الفن بأشكاله٠


عدد مقالات الكاتب : 30
الملف الشخصي للكاتب :

مقالات مقترحة

التعليقات :

اترك تعليق