Ad

من منا لا يعاني من ألم الرقبة؟ ولكن متى يكون ألم الرقبة خطرًا؟

تتكون الرقبة من 7 فقرات عنقية يتوسطهم غضروف لمنع الإحتكاك بينهم، تتصل الفقرات ببعضها البعض عن طريق الأربطة والأوتار والعضلات التي تعمل على تثبيتهم وأيضًا تسمح بالحركة.

آلام الرقبة من المشاكل الشائعة التي تواجه الكبار والشباب، أعراضها كثيرة منها الصداع العنقي وتيبس الرقبة وعدم الاتزان وألم خلف الرأس وأخيرًا ألم على جانبي الرقبة.

 أسباب آلام الرقبة

هناك أكثر من سبب يؤول إلى ألم الرقبة لكن أكثرها شيوعًا:

  • النوم بوضع خاطئ وينتج عنها ألم وصداع عند الاستيقاظ نتيجة لإجهاد العضلات حول الرقبة.
  • اتخاذ أوضاع سيئة مثل ثني الرقبة لمدة طويلة.
  • الثبات على وضع واحد لفترة زمنية مثل النظر لساعات طويلة على جهاز الكمبيوتر أو الهاتف الذكي حيث يؤدي ذلك إلى إجهاد العضلات. أيضًا الأشياء الصغيرة مثل القراءة في السرير أو صرير أسنانك، يمكن أن تجهد عضلات الرقبة وتسبب آلام لك.
  • الإنزلاق الغضروفي يؤدي إلى الضغط على الأعصاب والأربطة.
  •  خشونة الفقرات يمكن أن تضغط النتوءات العظمية الناتجة عن الخشونة على الأعصاب المتفرعة من الحبل الشوكي.
  • استقامة في الإنحناء العنقي بالعمود الفقري تؤدي إلى شد عضلي.
  • التهاب العضلات أو تيبسها.
  • إصابة، مثل إصابة من حادث أو سقوط من مكان عالى.

التعامل الصحيح مع ألم الرقبة

عند ظهور ألم جديد حاد للرقبة هناك بعض الأشياء التي يجب عليك فعلها وبعض الأشياء التي يجب الحذر منها

لنبدأ بالأشياء الصحيحة التي يجب فعلها:

  • تناول المسكن المسموح أو باسط العضلات.
  • حاول أن تغير وسادتك لوسادة منخفضة وثابتة.
  • حاول تثبيت الرقبة وعدم تحريكها بحركات مفاجئة.
  • ضع كمادات ساخنة بعد 72 ساعة من ظهور الألم ويمكنك أن تضع كمادات باردة قبل هذه الساعات.
  • جرب بعض تمارين الرقبة البسيطة ويجب تكون هذه التمارين سلسة ولا تسبب أي ألم لك.

الأشياء التي لا يجب فعلها:

  • التدليك العميق.
  • الكمادات الساخنة عند ظهور الألم.
  • ارتداء طوق الرقبة ما لم ينصحك الطبيب به.
  •  لا تحاول فعل أي شئ خطير مثل القيادة لمدة طويلة أو ركوب الدراجات.

متى يكون ألم الرقبة خطر؟

تتحسن معظم آلام الرقبة تدريجيًا بالعلاج المنزلي، ولكن بعضها لا يزول. يجب عليك القلق وزيارة الطبيب عند ظهور الآتي:

  • ألم لا يزول بالمسكنات أو باسط العضلات.
  • ألم مزمن وتيبس لا يزول حتى بعد أسابيع.
  • تنميل أو وخز في الذراع أو عندما تشعر أنه أصبح بارد مما قبل.
  • ألم لا يحتمل مع صداع يزيد عن أسبوع.

كيف تتجنب الإصابة بألم الرقبة؟

  • تأكد من نومك بطريقة مريحة على الوسادة بحيث تتماشى رأسك ورقبتك مع جسمك. استخدم وسادة صغيرة تحت رقبتك أو جرب النوم على ظهرك مع رفع فخذيك على وسائد، مما يؤدي إلى تسطيح عضلات العمود الفقري.

اجلس بوضع مستقيم تأكد من أن كتفيك في خط مستقيم فوق وركيك وأن أذنيك فوق كتفيك مباشرة

  • اجلس بوضع مستقيم تأكد من أن كتفيك في خط مستقيم فوق وركيك وأن أذنيك فوق كتفيك مباشرة
  • تجنب الجلوس لمدة طويلة بنفس الوضع وحاول تحريك رقبتك بالتمارين البسيطة كل نصف ساعة
  • تجنب النوم على الجبهة والتواء الرقبة عند النوم
  • خذ فترات راحة متكررة إذا كنت تسافر لمسافات طويلة أو تعمل لساعات طويلة على جهاز الكمبيوتر، فانهض وتحرك وقم بتمديد رقبتك وكتفيك.
  • اضبط مكتبك وكرسيك وجهاز الكمبيوتر بحيث تكون الشاشة في مستوى العين.
  • تجنب وضع الهاتف بين أذنك وكتفك عندما تتحدث استخدم سماعة رأس أو مكبر صوت بدلاً من ذلك.
  • إذا كنت تدخن ، توقف عن التدخين. يمكن أن يزيد التدخين من خطر الإصابة بألم الرقبة.
  • تجنب حمل الحقائب الثقيلة على كتفك؛ الوزن الثقيل يمكن أن يجهد رقبتك.

أيضًا تزيد آلام المفاصل خلال الشتاء لمعرفة السبب والعلاج اضغط هنا

المصادر:

1- healthline

2- NHS

3- webmed

4- NCBI

سعدنا بزيارتك، جميع مقالات الموقع هي ملك موقع الأكاديمية بوست ولا يحق لأي شخص أو جهة استخدامها دون الإشارة إليها كمصدر. تعمل إدارة الموقع على إدارة عملية كتابة المحتوى العلمي دون تدخل مباشر في أسلوب الكاتب، مما يحمل الكاتب المسؤولية عن مدى دقة وسلامة ما يكتب.


حياة صحة طب

User Avatar

Yara Mokhtar

أدرس الطب الرياضي وإصابات الملاعب وأحاول تبسيط المعلومات الطبية للعامة. مهتمة بالموسيقى والقراءة والرسم.


عدد مقالات الكاتب : 44
الملف الشخصي للكاتب :

مقالات مقترحة

التعليقات :

اترك تعليق