Ad

تأثير الأنظمة النباتية على القلب والدماغ

تخلص دراسة جديدة إلى أن النباتيين يتمتعون بقلب سليم، ولكنهم مهددين بمخاطر السكتة الدماغية أكثر من آكلي اللحوم.

من أجل توضيح ما ورد عن الدراسة سيتم استعمال المفاهيم التالية نظرا لكون مصطلحات هذا المجال محدودة في اللغة العربية.

نباتي (Vegetarian): أي شخص يمتنع عن اللحوم والأسماك فقط ويستهلك المواد الحيوانية الأخرى كالحليب، الجبن والبيض…إلخ

نباتي أخلاقي ( Vegan ): كما ورد في ويكيبيديا، أي الامتناع بشكل قاطع عن تناول جميع المنتجات الحيوانية من لحوم وألبان كما أنهم يعارضون استخدام الحيوانات لأي غرض من الأغراض (كجلد الحيوانات في صناعة الثياب)

نباتيو الأسماك أو البيسكتارية(Pescetarian) أي شخص يتبع النظام النباتي ولكن يأكل الأسماك و المأكولات البحرية. أي يمتنع عن اللحوم والدجاج فقط وقد يتناول اللبن ومشتقاته، وكذلك البيض.

في دراسة جديدة، وجد الباحثون أن الأنظمة الغذائية النباتية (بما في ذلك النباتية الأخلاقية) والحمية البيسكتارية قد تحمي من خطر الإصابة بمرض القلب التاجي بالمقارنة مع الأنظمة الغذائية التي تشمل على اللحوم.

ولكن النباتيين والنباتيين الأخلاقيين قد يتعرضون لخطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 20% مقارنة بآكلي اللحوم، وخاصة والسكتة الدماغية النزفية (نزيف الشريان في الدماغ).

وقد يكون السبب في ذلك انخفاض مستويات الكولسترول الكلي في الدم أو عدم تناول ما يكفي من الفيتامينات.

وفي السنوات الأخيرة، أصبح عدد متزايد من الناس يلجأون إلى الأنظمة الغذائية النباتية والنباتية الأخلاقية، وهو ما يرجع جزئياً إلى الفوائد الصحية المتوقعة، فضلاً عن المخاوف بشأن البيئة ومعاملة الحيوانات.

ولكن النطاق الكامل للفوائد والمخاطر الصحية المحتملة لهذه الأنظمة الغذائية ليس مفهومة بشكل كلي.

وقد أشارت دراسات سابقة إلى أن النباتيين هم الأقل عرضة لخطر الإصابة بمرض القلب التاجي بالمقارنة بغير النباتيين، ولكن البيانات من الدراسات الكبيرة محدودة للغاية والقليل منها فقط أشار إلى الفرق بخطر التعرض لسكتة دماغية.

تأثير الأنظمة النباتية على القلب والدماغ

وفي هذه الدراسة، يستكشف الفريق مخاطر مرض القلب والسكتة الدماغية لدى آكلي اللحوم، البيسكتاريين والنباتيين على مدى فترة 18 عاماً.

وفحصوا 48188 شخصاً (متوسط أعمارهم 45 عاماً) حيث تم تجنيدهم بين عامي 1993 و 2001 ولم يسبق لهم أن أصيبوا بمرض القلب أو السكتة الدماغية.

وأظهرت النتائج أن خطر الإصابة بأمراض القلب بين البيسكتاريين والنباتيين كان أقل بنسبة 13% و 22% مقارنة بآكلي اللحوم على التوالي.

وقد يرجع الفرق جزئياً إلى انخفاض مؤشر كتلة الجسم (Body mass index) ومعدلات ارتفاع ضغط الدم، ارتفاع الكولسترول في الدم ومرض السكري المرتبط بهذه النظم الغذائية.

بيد أن خطر تعرض النباتيين بصنفيه للسكتة الدماغية أعلى بنسبة 20% مقارنة بآكلي اللحوم. ويرجع هذا بالأساس إلى ارتفاع معدل السكتة النزفية.

وكان لدى النباتيين والنباتيين الأخلاقيين في الدراسة مستوى أقل في كل من الكوليستيرولً والمغذيات مقارنة بآكلي اللحوم (مثلاً فيتامين B12)، وهو ما يمكن أن يفسر هذه النتائج.

يقول الفريق أن هذه دراسة رصدية، وعلى هذا النحو لا يمكن إثبات السبب. وقد لا تكون النتائج قابلة للتطبيق على نطاق واسع لأنها كانت مبنية في الأساس على الأوروبيين من ذوي البشرة البيضاء.

ورصدت الدراسة حجم كبير من العينات على المدى الطويل. وبالرغم من ذلك فهناك حاجة إلى مزيد من البحوث لتكرار النتائج على مجموعات سكانية أخرى وينبغي أن تشمل قياسات إضافية للعوامل الغذائية.

أجريت هذه الدراسة في بريطانيا من طرف المؤلفة الرئيسية الدكتورة تامي تونغ Tammy Yong.

المصدر:

Knowridge

 

لا تنس تقييم المقال 🙂

سعدنا بزيارتك، جميع مقالات الموقع هي ملك موقع الأكاديمية بوست ولا يحق لأي شخص أو جهة استخدامها دون الإشارة إليها كمصدر. تعمل إدارة الموقع على إدارة عملية كتابة المحتوى العلمي دون تدخل مباشر في أسلوب الكاتب، مما يحمل الكاتب المسؤولية عن مدى دقة وسلامة ما يكتب.


حياة صحة

User Avatar

Naaima BEN KADOUR


عدد مقالات الكاتب : 48
الملف الشخصي للكاتب :

مقالات مقترحة

التعليقات :

اترك تعليق