Ad

ارتفاع ضغط الدم وعلاقته بالساعة البيولوجية

يعتقد الخبراء أن «الساعة البيولوجية-Biological Clock» لدينا، أو إيقاع أجسامنا الطبيعي على مدى 24 ساعة، هو المسؤول عن تنبيه أجسامنا للاستجابة للأدوية، ولا سيما علاج ارتفاع ضغط الدم المعتمد بشكل كبير بالساعة البيولوجية. حيث أفادت دراسة جديدة أن الأقراص توفر حماية أكبر ضد النوبات القلبية والسكتات الدماغية عند تناولها في وقت النوم وليس في الصباح.

إنه مجاني تمامًا من حيث التكلفة، وقد ينقذ الكثير من الأرواح“، صرح كبير الباحثين البروفيسور رامون هيرميدا، من جامعة فيجو.

الدراسة

هذه الدراسة الإسبانية الأخيرة هي الأكبر حتى الآن للنظر في هذه الظاهرة، تمت مراقبة «ضغط الدم– blood pressure» لدى جميع المرضى البالغ عددهم 19084 مريض على مدار 48 ساعة على الأقل مرة واحدة في السنة، تم وضع المرضى في مجموعتين عشوائياً، إحدى المجموعات تناولت جرعة كاملة من الأدوية في الصباح، بينما تناولتها المجموعة الأخرى في وقت النوم.

نتائج الدراسة

راقب الباحثون ما حدث للمرضى على مدار ست سنوات في المتوسط، وكانت النتائج على الشكل التالي: بحلول نهاية الدراسة توفي 1752 مريضًا بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية، بعضهم أصيب بنوبة قلبية، آخرون عانوا من قصور في القلب أو سكتة دماغية، احتاج مرضى إزالة شرايينهم. أيضًا أظهرت النتائج أن المرضى الذين يتناولون دواءهم المضاد لارتفاع ضغط الدم بشكل روتيني في وقت النوم، مقارنةً بوقت الاستيقاظ، لديهم ضغط دم أفضل، وكانوا أقل عرضة بنسبة 44 في المائة للإصابة بنوبة قلبية و 66 في المائة أقل من خطر تطور أمراض القلب.
حتى عند أخذ العوامل التي من المحتمل أن تؤثر على النتائج في الاعتبار، مثل مستويات الكوليسترول في الدم، بقيت النتائج صحيحة.

آراء العلماء

أشار الخبراء أن ارتفاع ضغط الدم بشكل ثابت أثناء النوم يكون غالبًا مؤشرًا أكبر على خطر الإصابة بأمراض القلب.

قالت فانيسا سميث، من مؤسسة القلب البريطانية: “على الرغم من أن هذه الدراسة تدعم النتائج السابقة في هذا المجال، إلا أن هناك حاجة إلى مزيد من البحث بين المجموعات العرقية الأخرى وعلى أنواع مختلفة من الأدوية، لإثبات حقًا ما إذا كان تناول أدوية ضغط الدم في الليل أكثر فائدة لصحة القلب والأوعية الدموية”.

حول الإرشادات والنصائح

حتى الآن، ينصح الأطباء المرضى بتناول الأدوية في الصباح بمجرد استيقاظهم، لاعتقادهم أن خفض مستويات ضغط الدم في الصباح أمر بالغ الأهمية لمنع حدوث أمراض القلب والأوعية الدموية، ولكن لا يوجد دليل لدعم هذا الأمر.
الإرشادات الحالية لم تعطي نصائح حول الوقت الأفضل لتناول أدوية ارتفاع ضغط الدم.
إذا كنت تتناول حاليًا دواءً لضغط الدم، من المهم مراجعة طبيبك أو الصيدلي قبل تغيير الوقت الذي تتناوله، لأنه قد يكون هناك أسباب محددة لقيام طبيبك بوصف الدواء في الصباح أو الليل.

نمط حياتك وضغط الدم

يحدث إجراء بعض التغييرات على نمط حياتك أيضًا اختلافًا في ضغط الدم، والتي تشمل:

  1. تناول الفاكهة والخضروات بشكل يومي.
  2. قلل من كمية الكحول التي تشربها.
  3. الابتعاد عن التدخين.
  4. فقدان الوزن -إذا كنت تعاني من السمنة- .
  5. ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم.
  6. قلل من كمية الملح في نظامك الغذائي.

سيحتاج معظم الأشخاص إلى تناول أدوية فقط في حالة عدم القيام بتغيير نمط الحياة.

أخيرًا

يشجع العديد من الأطباء المرضى على التحكم في ضغط دمهم من خلال مراقبة أنفسهم بشكل منتظم، خاصةً إذا كانت لديهم قراءة عالية في الماضي.
يمكنك شراء آلات لقياس ضغط الدم؛ هناك مجموعة واسعة متاحة، بإمكانك طلب المساعدة من الصيدلي أو طبيبك للقيام بهذه الخطوة.

المصدر: dailymail

bbc

سعدنا بزيارتك، جميع مقالات الموقع هي ملك موقع الأكاديمية بوست ولا يحق لأي شخص أو جهة استخدامها دون الإشارة إليها كمصدر. تعمل إدارة الموقع على إدارة عملية كتابة المحتوى العلمي دون تدخل مباشر في أسلوب الكاتب، مما يحمل الكاتب المسؤولية عن مدى دقة وسلامة ما يكتب.


حياة صحة

User Avatar

Alaa Sattam

آلاء من سوريا، صيدلانية، لدي شغف كبير بالمطالعة والتعلم المستمر والكتابة الإبداعية..💜


عدد مقالات الكاتب : 88
الملف الشخصي للكاتب :

مقالات مقترحة

التعليقات :

اترك تعليق