Ad

اللحوم الحمراء واللحوم المصنّعة تسبب أمراض القلب!

وجدت دراسة حديثة أن اللحوم الحمراء واللحوم المعالجة تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والوفاة، حيث أن تناول قطعتين من اللحم الأحمر أو اللحوم المصنّعة أو الدواجن (بإستثناء السمك) يرفع خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة تتراوح بين 3 و 7 في المائة. بينما تناول قطعتين من اللحم الأحمر أو اللحوم المصنّعة (ولكن ليس الدواجن أو الأسماك) في الأسبوع يزيد من خطر التعرض لجميع أسباب الوفاة بنسبة 3%.

وبعد دراسة مثيرة للجدال في الخريف الماضي أوصت الناس بعدم تغيير نظامهم الغذائي من حيث اللحوم الحمراء واللحوم المصنعة. أجريت دراسة أخرى تعد الأكبر من نوعها حيث ربطت بين استهلاك اللحوم الحمراء والمصنعة مع ارتفاع طفيف في خطر الإصابة بمرض القلب والوفاة، وذلك وفقاً لدراسة جديدة من جامعة Northwestern الطبية وجامعة Cornell.

قالت كبيرة المؤلفين لهذه الدراسة نورينا ألين Norina Aline، وهي الأستاذة المساعدة في الطب الوقائي في كلية الطب بجامعة نورث ويسترن: “إنه فرق بسيط وطفيف، لكن الأمر يستحق محاولة الحد من اللحوم الحمراء واللحوم المصنّعة. كما يرتبط استهلاك اللحوم الحمراء بمشاكل صحية أخرى مثل السرطان.”

يقول المؤلف الرئيسي للدراسة فيكتور تشونغ، وهو أستاذ مساعد في علوم التغذية في جامعة كورنيل: “إن تعديل مدخول هذه الأطعمة البروتينية الحيوانية قد يكون استراتيجية مهمة للمساعدة في الحد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والوفاة المبكرة على المستوى السكاني”.

وتأتي النتائج الجديدة في أعقاب تحليل مثير للجدال نشر في نوفمبر الماضي وأوصى الناس بعدم خفض كمية اللحوم الحمراء واللحوم المصنعة التي يأكلونها. قالت ألِن: «فسر الجميع أنه لا بأس بأكل اللحم الأحمر، لكنني لا أعتقد أن هذا ما يدعمه العلم».

وقال تشونغ: “تُظهر دراستنا أن الصلة بين الأمراض القلبية والوفيات كانت قوية.

إذن ماذا يجب أن نأكل؟

تقول أستاذة الطب الوقائي ليندا فان هورن: “ننصح بتناول الأسماك والمأكولات البحرية ومصادر البروتين النباتية مثل الجوز والبقول، بما في ذلك الفاصوليا والبازلاء، فكلها بدائل ممتازة للحوم.”

وجدت الدراسة علاقة إيجابية بين الدواجن وأمرض القلب والأوعية الدموية، ولكن البينات المحصل عليها لحد الساعة ليست كافية لتقديم توصية واضحة حول الدواجن. ومع ذلك، لا يُنصح بالدجاج المقلي إطلاقا.

النتائج الرئيسية:

ارتفاع مخاطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية والوفاة المبكرة بنسبة تتراوح بين 3 و 7% لدى الأشخاص الذين يتناولون اللحوم الحمراء واللحوم المعالجة مرتين في الأسبوع.

كما يزداد خطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية بنسبة 4% لدى الأشخاص الذين يتناولون علبتين من الدواجن أسبوعياً، ولكن البينات لا تكفي لتقديم توصية واضحة بشأن الدواجن، حيث ترتبط هذه العلاقة بطريقة طبخ الدجاج واستهلاك الجلد بدلا من لحم الدجاج نفسه.

أما بالنسبة للمأكولات البحرية، فليس هناك علاقة بين استهلاك السمك والأمراض القلبية الوعائية أو الوفاة.

وتتمثل قيود الدراسة في تقييم المدخول الغذائي للمشاركين، فربما تكون السلوكيات الغذائية قد تغيرت مع مرور الوقت. وبالإضافة إلى ذلك، لم تؤخذ أساليب الطبخ بعين الإعتبار. وقال تشونغ إن الدجاج المقلي، ولا سيما المصادر الدهنية المقلية والسمك المقلي، قد ارتبطت ارتباطاً إيجابياً بالأمراض المزمنة.

المصدر: ScienceDaily; Cornell University 

اقرأ أيضا: تعرف على الطريقة الصحيحة لارتداء القناع الطبي الواقي

 

سعدنا بزيارتك، جميع مقالات الموقع هي ملك موقع الأكاديمية بوست ولا يحق لأي شخص أو جهة استخدامها دون الإشارة إليها كمصدر. تعمل إدارة الموقع على إدارة عملية كتابة المحتوى العلمي دون تدخل مباشر في أسلوب الكاتب، مما يحمل الكاتب المسؤولية عن مدى دقة وسلامة ما يكتب.


حياة

User Avatar

Naaima BEN KADOUR


عدد مقالات الكاتب : 48
الملف الشخصي للكاتب :

مقالات مقترحة

التعليقات :

اترك تعليق