Ad
هذه المقالة هي الجزء 8 من 9 في سلسلة ما هو الواقع الافتراضي وكيف سيشكل مستقبلنا؟

شاع استخدام الـ NFT أو «الرموز غير القابلة للاستبدال – Non fungible tokens» في السنوات الأخيرة وأصبحت تتداول بقيم مالية كبيرة قد تصل إلى ملايين الدولارات، فهل تستحق كل تلك القيمة المالية ؟ وما هي الـ NFT ؟ ولم ترتبط بالواقع الافتراضي؟

تعريف ال NFT

هي عناصر رقمية تمثل أشياء من الواقع مثل الرسومات الرقمية أو الموسيقى والأزياء ضمن ألعاب الفيديو وصولًا إلى مقاطع فيديو حصرية. ويتم تبادل هذه العناصر عبر منصات خاصة على الانترنت. تعد هذه العناصر مميزة أي لا يوجد عناصر مشابهة لها حيث أنها غير الاستبدال بمعنى أنه لا يمكن استبدال عنصر بعنصر آخر. وعند شراء الشخص لهذا العنصر يحصل على حقوق ملكيته ولا يحق لأحد غيره امتلاكه. على عكس العناصر القابلة للاستبدال مثل الدولار، فمثلًا يمكن استبدال 1 دولار بشيء يساويه بالقيمة.

ظهرت الـ NFT لأول مرة عام 2014، ولكنها لم تلق الاهتمام الكبير إلا مؤخرًا في عام 2021 لكونها أكثر الطرق سهولة لتداول الأعمال الفنية الالكترونية. وقد بلغ حجم التداول منذ عام 2017 حتى منتصف عام 2021 حوالي 173 مليون دولار أمريكي.

لماذا تنفق ملايين الدولارات في على ال NFTs؟

تمثل الـ NFT إثباتًا رقميًا لملكية العنصر المتداول عن طريق استخدام تسلسل الكتل المستخدم في العملات الرقمية. ولهذا السبب تحديدًا تستخدم العملات الرقمية في عمليات بيع وشراء الـ NFTs. للمقارنة مع التداول التقليدي للأعمال الفنية، يوجد عدد كبير من صور الموناليزا يتم تداولها بين الناس ولكن يوجد نسخة واحدة أصلية، وهنا تكمن وظيفة الـNFT بتحديد الملكية الأصلية للعمل.

كيف تعمل الـNFT؟

كما ذكرنا فإن NFT تستخدم تسلسل الكتل، وهو نظام يتم فيه الاحتفاظ بسجل للمعاملات التي تستخدم العملات الرقمية. لكل عملة تسلسل كتل خاص ولكن أغلب الأعمال يتم تداولها ضمن شبكة عملة الإيثيريوم الرقمية التي حققت أرباحًا كبيرة مؤخرًا. فمثلًا، يمكن شراء مقطع فيديو مقابل قيمة معينة من الإيثيريوم، وبذلك تحصل على الفيديو وعلى حقوق ملكيته. ويمكنك لاحقًا بيع ما تمتلكه من الـ NFTs مرة أخرى أو الاحتفاظ به لحين ارتفاع سعره أكثر كاستثمار مستقبلي.

ما هو الفرق بين الـ NFT والعملات الرقمية؟

تستخدم العناصر غير القابلة للاستبدال العملات الرقمية لإجراء عمليات البيع والشراء. كما تستخدم تسلسل الكتل الخاص بكل عملة. تختلف الـ NFTs عن العملات الرقمية في أنها غير قابلة للاستخدام، أي لا يمتلكها أكثر من شخص واحد، أي لا يوجد NFT الخاص بلوحة الموناليزا إلا مرة واحدة فقط ويمتلكه شخص واحد فقط. أما العملات الرقمية فهي قابلة للاستبدال ويمكن تداولها كما يتم تداول العملات الأخرى بشكل طبيعي. كما يمكن استبدال عملة رقمية معينة بعملة أخرى تساوي قيمتها.

أمثلة على الـ NFT

قد يكون العمل في الـNFT عملًا مربحًا، فإليك بعض أمثلة لعمليات البيع التي جرت خلال عام 2021:

  • تم بيع مقطع فيديو مدته 20 ثانية للاعب كرة السلّة الأمريكي ليبرون جيمس بقيمة 208 ألف دولار أمريكي.
    -م بيع مجموعة رسومات «Crypto Punk» مقابل 1.8 مليون دولار أمريكي.
  • قام المدير التنفيذي لشركة توير ببيع أول تغريدة على تويتر مقابل 2.9 مليون دولار.

كيف تبدأ في مجال الـ NFT؟

إن كنت تفكر البدء في هذا المجال، فإليك بعض الخطوات الأوليًة:

1. إنشئ محفظة رقمية وضع فيها قيمة معينة من العملات الرقمية.
2. اختر السوق الرقمي المناسب لك، إذ يوجد العديد من الأسواق الرقمية المختصة بالـ NFTs، وأهمها:
– سوق Foundation : وهو سوق خاضع لإشراف المجتمع الخاص بالموقع. يتم اختيار أعضاء الموقع بعناية حيث لا يمكنك الانضمام إلا بدعوة من الموقع.
– سوق Nifty Gateway: يركز على الأعمال الفنية، ويعمل مع العديد من العلامات التجارية المشهورة والتي دخلت مجال NFT مؤخرًا، مثل شركة أديداس وكوكاكولا.

الـNFT الخاص بشركة كوكاكولا
  • سوق OpenSea : أحد أول الأسواق و أكبرها، ويعد بيئة مثالية للمبتدأين في هذا المجال.

    3. تحتاج إلى وضع خطة متقنة لاستثمارك في المجال من أجل تقليل فرص خسارتك قدر الإمكان.

على الرغم من اختلاف وتنوع استخدام NFT إلا أن استخدامها الأساسي يبقى مرتبط مباشرةً مع الفن الرقمي. وبالرغم من أن بعض الـNFT تباع بآلاف وملايين الدولارات إلا أن أغلبها يصبح بدون قيمة أو ينخفض قيمته بشكل كبير. لذلك يبقى الدخول في هذا المجال مخاطرة لأصحاب رؤوس الأموال المنخفضة، وليس كل استثمار رابح.

سعدنا بزيارتك، جميع مقالات الموقع هي ملك موقع الأكاديمية بوست ولا يحق لأي شخص أو جهة استخدامها دون الإشارة إليها كمصدر. تعمل إدارة الموقع على إدارة عملية كتابة المحتوى العلمي دون تدخل مباشر في أسلوب الكاتب، مما يحمل الكاتب المسؤولية عن مدى دقة وسلامة ما يكتب.


اقتصاد تقنية

User Avatar

Hasan Abdulrahman

مهندس اختصاصي في الهندسة الطبية الحيوية ، مهتم بالبرمجة والذكاء الصنعي ودمجهما مع الطب.


عدد مقالات الكاتب : 20
الملف الشخصي للكاتب :

شارك في الإعداد :
تدقيق لغوي : Abdalla Taha

مقالات مقترحة

التعليقات :

اترك تعليق