Ad

في الأحداث الأولمبية، تذهب الميدالية الذهبية والفضية والبرونزية إلى الرياضي الذي حقق أول وثاني وثالث مركز. قد تتوقع أن مقدار فرحة الفوز مترتّبة على حسب نوع الميدالية، فالفائز بالميدالية الذهبية هو الأكثر سعادة والفائز بالفضية أقل قليلا والفائز بالبرونزية أقلهم. والغريب أن الأمر ليس كذلك. الرياضي الذي يفوز بالبرونزية يشعر بشكل ما بسعادة أكبر من الرياضي الذي يفوز بالفضية. لكن كان لهذا تفسير فىي علم النفس البشري. خلال هذا المقال سنتعرف لماذا الفائزون بالميداليات البرونزية أكثر سعادة من الفائزين بالفضية؟

كيف تمت الدراسة

بالنسبة لدراسة نشرت حول علم النفس الاجتماعي، قام الباحثون بتحرير مقاطع فيديوهات بالميداليات الفضية والبرونزية في الأوليمبياد الصيفية لعام 1992. وتم تسجيل لحظات ردود الفعل الفورية عقب الإعلان عن الفائز مباشرة، ولحظات أخرى بعد ساعات. وطلب من بعض الأشخاص تقييم ردود فعل الرياضيين على مقياس من 10 نقاط دون إخبارهم بالميدالية التي فاز بها كل رياضي.[1] [2]

نتائج على عكس التوقعات

ووجدت النتائج أن الحاصلين على الميداليات البرونزية بدوا أكثر سعادة بكثير من الحاصلين على الميداليات الفضية. وقيّم المشاركون الحاصلين على الميداليات البرونزية بمقياس 7.1 فور إعلان فوزهم و5.7 على منصة التتويج، بينما تم تقييم الحاصلين على الميداليات الفضية ب 4.8 فور إعلان فوزهم و 4.3 في على منصة التتويج. وقد ظهرت نتائج مماثلة بعد مسابقة الجودو في دورة الألعاب الأوليمبية لعام 2004. [2] [1]

التفسيرات الممكنة

لماذا الفائزون بالميداليات البرونزية أكثر سعادة من الفائزين بالفضية؟ أحد التفسيرات التي طرحها علماء النفس هم مصطلح يسمى “التفكير عكس الواقع- Counterfactual thinking”: بدلا من التفكير في إنجازك، تقوم بمقارنتها إلى ما قد يكون لو كنت فعلت كذا. بالنسبة للميدالية الفضية، فإن هذا الفكر العكسي هو على الأرجح أنه كان بإمكانهم الفوز بالذهبية لو كانوا قد أبلوا بلاء أفضل قليلا. أما بالنسبة للميدالية البرونزية، فالعكس هو الصحيح، فهم كانوا على وشك الخروج دون أي ميداليات على الإطلاق. وقد يكون هذا السبب في أن الحائز على الميدالية البرونزية هو عموما أكثر سعادة مع إنجازهم. [3] [2]

“التفكير عكس الواقع- Counterfactual thinking”

وتعكس الفكرة قضية معروفة جيدا في علم النفس: فإنجازات الشخص أقل أهمية من الطريقة التي ينظر بها ذلك الشخص إلى تلك الإنجازات بشكل ذاتي. على سبيل المثال، قد تشعر بسعادة غامرة بسبب زيادة بنسبة 5٪ في الراتب. حتى تعلم أن زميلك في العمل حصل على زيادة بنسبة 10٪. ولكن هل هناك أي حالة عندما يكون الفرد أكثر سعادة مع رفع 5 ٪ أكثر من الشخص مع زيادة 10 ٪. نعم هذا ممكن، عندما يتوقع الشخص زيادة بنسبة 3 ٪ فقط لكنه تلقى زيادة بنسبة 5 ٪. في حين توقع الشخص الآخر زيادة بنسبة 15 ٪ لكنه تلقى زيادة بقيمة 10 ٪ فقط. في الواقع الشخص الأول سيكون أكثر ارتياحا مع نتيجته، على الرغم من كونها أقل من نتيجة الشخص الثاني. [1]

المصادر

  1. scientificamerican
  2. citeseerx
  3. ncbi

سعدنا بزيارتك، جميع مقالات الموقع هي ملك موقع الأكاديمية بوست ولا يحق لأي شخص أو جهة استخدامها دون الإشارة إليها كمصدر. تعمل إدارة الموقع على إدارة عملية كتابة المحتوى العلمي دون تدخل مباشر في أسلوب الكاتب، مما يحمل الكاتب المسؤولية عن مدى دقة وسلامة ما يكتب.


احصائيات جوائز رياضة علم نفس مسابقات

User Avatar

Al Amir El Tantawy

طالب بكلية طب أسنان، مهتم بالبيولوجيا والفيزياء والتاريخ الطبيعي وعلم النفس. إذا وصلت إلى هنا فأنت أكيد شغوف بالعلم، لذا تفقَّد كل ما هو جديد على موقعنا.


عدد مقالات الكاتب : 20
الملف الشخصي للكاتب :

مقالات مقترحة

التعليقات :

اترك تعليق