Ad

اكتشف الباحثون أن السبب الرئيسي للتوحد يعتمد بنسبة 80% على الجينات الموروثة. ما يعني أن الأسباب البيئة تمثل فقط 20% من خطر الإصابة بالتوحد.

وتشير هذه النتيجة إلى أن التوحد يرجع إلى حد كبير إلى عامل الوراثة، وليس إلى عوامل أخرى مثل وزن الأم، أساليب أو توقيت ولادة الطفل، أو حتى مشاكل التغذية أثناء الحمل.

تعتبر هذه الدراسة الأكبر من نوعها حيث شملت أكثر من مليوني شخص من خمسة بلدان مختلفة. وتولى قيادة هذا البحث فريق من معهد كارولينسكاKarolinska Institute في ستوكهولمStockholm بالسويد.

وبحسب مراكز مكافحة الامراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، يصاب كل طفل من أصل 59 طفل بالتوحد في الولايات المتحدة.

فحص الفريق في هذه الدراسة البيانات الخاصة بأكثر من مليوني طفل ولدوا بين الأول من يناير 1998 و 31 ديسمبر من سنة 2011 في كل من الدانمارك، فنلندا، السويد، اسرائيل، وأوستراليا الغربية. وتمت متابعة الاطفال لمدة 16 عاما.

درس الفريق خطر الإصابة بالتوحد لدى الأطفال وركزوا على كل من العوامل الوراثية، البيئية والأمومة.

النتيجة :

وجدوا أن 22156 طفلا من بين جميع الأطفال المشاركين في الدراسة مصابون بالتوحد. وتجاوزت نسبة وراثة المرض نسبة 80 في المائة، بحيث تتراوح بين 50.9 في المائة في فنلندا و 86.8 في المائة بإسرائيل. ومن ناحية أخرى، ساهم عامل الأمومة ب 1% فقط من حالات التوحد.

وهذا يدل على أن السبب الرئيسي للتوحد ليس له علاقة بعامل الأمومة. ويقول الفريق أن النتائج توفر أقوى دليل حتى الآن على أن معظم أخطار الإصابة بالتوحد ناجمة عن عوامل وراثية وليس عوامل بيئية.

كما يأملون في أن تساعد الدراسة في الحد من المخاوف التي ترجح مساهمة عامل الأمومة في الإصابة بمرض التوحد. ومن المتوقع أيضا أن تساعد هذه النتائج في الحد من مخاوف الإصابة بالتوحد بسبب عوامل بيئية كاللقاحات.

ويتعين العمل في المستقبل على تفاعل العوامل البيئية مع العوامل الوراثية في الإصابة بمرض التوحد.

ويجدر بالذكر أن القائد الرئيسي لهذه الدراسة هو سفين ساندين-Sven Sandin، باحث ومختص في مجال علم الوبائيات في معهد كارولينسكاKarolinska Institute بالسويد.

 

المصدر:

Knowridge

 

لا تنسَ تقييم المقال 🙂

سعدنا بزيارتك، جميع مقالات الموقع هي ملك موقع الأكاديمية بوست ولا يحق لأي شخص أو جهة استخدامها دون الإشارة إليها كمصدر. تعمل إدارة الموقع على إدارة عملية كتابة المحتوى العلمي دون تدخل مباشر في أسلوب الكاتب، مما يحمل الكاتب المسؤولية عن مدى دقة وسلامة ما يكتب.


صحة حياة

User Avatar

Naaima BEN KADOUR


عدد مقالات الكاتب : 45
الملف الشخصي للكاتب :

مقالات مقترحة

التعليقات :

اترك تعليق